من سندريلا إلى سندباد: كلاسيكيات عربية وألمانية

 يقام المعرض بالشراكة مع السفارة الألمانية في أبوظبي، ومركز أبوظبي للغة العربية، ويقدم مكتبة عرض للمخطوطات تمثل التعاون البحثي القائم بين المتحف المصري ومجموعة متاحف البردي الحكومية في برلين بألمانيا والأكاديمية العربية الألمانية للعلماء الشباب في العلوم والعلوم الإنسانية. ويسلط المعرض الضوء على التأثيرات المتبادلة والأفكار المشتركة والانتقال الثقافي بين العالم العربي وألمانيا من خلال سردية روائية. ويقدم هذا المعرض ولأول مرة لزواره فرصة الاطلاع على القصص القديمة من خلال "بردية ويستكار" المخطوطة الوحيدة لبدو بنو هلال، والمدرجة على قائمة اليونسكو للتراث الثقافي والإنساني غير المادي. بالإضافة إلى فرصة التعرف على إبداعات عربية مكتوبة بخط يد الشاعر الألماني يوهان غوته، ومخطوطات وإصدارات الأخوين غريم، وكلاسيكية الليالي العربية.

 

خطط لزيارتك

اضغط هنا لتخطيط زيارتك. يستمر المعرض حتى 20 فبراير 2021.